خبر عاجل مجموعة تجارة الملابس العالمية تضع مواقع امازون فى الهند وفرنسا تحت قائمة المراقبة الامريكية المزيفة

خبر عاجل مجموعة تجارة الملابس العالمية تضع مواقع امازون فى الهند وفرنسا تحت قائمة المراقبة الامريكية المزيفة

خبر عاجل مجموعة تجارة الملابس العالمية تضع مواقع امازون فى الهند وفرنسا تحت قائمة المراقبة الامريكية المزيفة


مجموعة شركات الملابس الأمريكية 

قالت مجموعة شركات الملابس الأمريكية و قامت جمعية الأحذية ، التي تمثل أكثر من 1000 علامة تجارية من الملابس والاحذية ، بإضافة بعض المواقع منها موقعين آخرين على موقع شركة  أمازون إلى القائمة السوداء لان هذة الاسواق تمثل  "الأسواق سيئة السمعة" الموضح بها هذا العام.
دائما يتم وضع قائمة الأسواق سيئة السمعة سنويًا بعد الفحص  من قبل الحكومة الأمريكية  لكي تري ما المناسب والغير مناسب وتشمل مواقع تجارية وشركات تسهل مبيعات السلع المقلدة والمزيفة .
أوصت (اية اية اف اية(بثلاثة مواقع لشركة أمازون إلى القائمة السوداء العام الماضي لأول مرة.

مشكلة شركة أمازون



إن مشكلة  شركة أمازون المقلدة تزداد كل فتره  سوءًا وتتوسع لتشمل المزيد من المواقع التي تملكها الشركة بنفسها ، وذلك وفقًا لمجموعة دفاع رئيسية في صناعة البيع بالتجزئة.

وجاءت وكتبت الرابطة الأمريكية للملابس والأحذية ، التي تمثل الكثير من المنتجات ويصل الى  أكثر من 1000 علامة تجارية ، في رسالة إلى الممثل التجاري للولايات المتحدة يوم الاثنين الماضي بأنه دائما ينبغي إضافة موقعين آخرين من مواقع شركة أمازون الى أسواقها في فرنسا والهند - إلى قائمتها السوداء السنوية "الأسواق سيئة السمعة ، "التي تحددة المواقع والشركات التي تسهل بيع البضائع المقلدة والمزيفة .وقد  أوصت المجموعة التجارية بثلاثة مواقع أمازون في المملكة المتحدة وألمانيا وكندا ، إلى القائمة العام الماضي لأول مرة.

شركة أمازون الرائدة فى مجال البيع بالتجزئة 


وجاء فى الرسالة: "على الرغم من دورها كرائد في مجال البيع بالتجزئة في جميع أنحاء العالم بشتى الطرق وكانت كشريك بيع مهم للعديد من العلامات التجارية والعالمية  والأعضاء لدينا ، تواصل شركة امازون  طرح تحديات مزيفة كبيرة". "وهكذا ، شعرنا أنه من الضروري أن نطلب مرة أخرى من يو اس تي ار إدراج شركة امازون فى القائمة.


وقد تعكس هذه الرسالة المخاوف الشديدة  والمتزايدة بشأن توافر السلع المقلدة والمزيفة  من خلال سوق أمازون للجهات الخارجية ، والتي قد كانت قد  اكتسبت قوة غير عادية  في السنوات الأخيرة بعد أن فتحت الشركة سوقها أمام بائعي الطرف الثالث من جميع أنحاء العالم. ولقد أطلقت أمازون العديد  من البرامج الجديدة لمعالجة وحل هذه المشكلة  ولكن سوقها على الإنترنت للاسف لا يزال يعاني من المنتجات المقلدة والمزيفة ، مما قد  يعرض المستهلكين العاديين لخطر شراء المنتجات المقلدة أو المزيفة ، أو على الاغلب في أسوأ الحالات ، المنتجات غير الآمنة والتى تكون مجهولة المصدر .

قال متحدث باسم امازون  إن الشركة "ملتزمة بالقضاء على المنتجات المقلدة والمزيفة  من متجرها" ، وأشار إلى العديد من البرامج التي يكون هدفه هو المساعدة في حل المشكلة ، بما فيهم  ذلك سجل العلامة التجارية الذي يوفر أدوات آلية للمساعدة في اكتشاف المنتجات المقلدة والمزيفة ، ومشروع يسمى بروجكت زيرو وهو  يستخدم الذكاء الاصطناعي لمساعدة العلامات التجارية على اكتشاف المنتجات المزيفة والمقلدة  وإزالتها من الانترنت .

وقالت اية اية اف اية  في الرسالة إن امازون قد شاركت بنشاط في مناقشات مع المجموعة خلال العام الماضي وأطلقت العديد من البرامج الجديدة لمعالجة هذه القضية القائمة لحل هذة المشكلة. لكنه قال إن الشركة تحتاج إلى بذل المزيد والكثير من الجهد لبناء سوق أكثر نظافة بدون علامات تجارية مزيفة .

وقالت "إن المشاركة لا تتجاوز كثيراً  وتحتاج أمازون إلى المضي الى الامام ، من خلال إظهار الالتزام بالموارد والقواعد والقيادة اللازمة لجعل برامج حماية علاماتها التجارية قابلة للشفافية ، والأهم من ذلك أنها فعالة ومشهورة ".

تدرك شركة امازون  مشكلة التلقيد والتزييف  في فبراير، عالجت شركة امازون مشكلة التزييف في ملف تنظيمي للمرة الأولى ، بما في ذلك تحت "عوامل  الخطر" في تقريرها التى تعده سنويا. في يوليو/ تموز ، قضت محكمة الاستئناف الفيدرالية الأوربية بأنه يمكن اعتبار شركة امازون  مسؤولة مسئولية كاملة  عن البضائع المعيبة التي يتم بيعها على موقعها بواسطة بائعين من جهات خارجية لانها هى من تتحكم اولا واخيرا فى هذا الامر .

إليكم البيان الكامل من المتحدث باسم أمازون:

تلتزم شركة أمازون بإزالة المنتجات المقلدة من متجرها وتلتزم بالعمل مع اية اية اف اية وأعضائها لحماية ملكيتهم الفكرية. وقالت الأمازون يمنع منعا باتا بيع المنتجات المقلدة أو المزيفة على موقعها . نحن نستثمر بكثافة في الوقاية ونتخذ خطوات استباقية لدفع المنتجات المقلدة والمزيفة  في متاجرنا إلى الصفر. في عام 2018 وحده استثمرنا أكثر من 400 مليون دولار في الموظفين والأدوات المبنية على التعلم الآلي وعلوم البيانات لحماية عملائنا من الاحتيال  والنصب وإساءة الاستخدام في متاجرنا من البضائع المزيفة .

ومن اللحظة التي يحاول فيها طرف ثالث خارجي  تسجيل حساب بيع تبدأ تقنية الملكية الخاصة بنا في الفحص الشامل  والتحليل أثناء عملية إعداد الحساب بشكل كامل  ، ومنع العناصر السيئة المشبوهة او المزيفة  قبل أن يتمكنوا من تسجيل أو نشر بطاقة بياناتهم الخاصة و في عام 2018 ، أوقفنا أكثر من مليون ممثل سيئ مشتبه به من فتح حسابات بيع امازونقبل أن ينشروا قائمة واحدة للبيع ، وحظرنا أكثر من 3 مليارات قائمة سيئة مشتبه بها قبل نشرها في متاجرنا.

كما نعمل مع العلامات التجارية وتمكينها من خلال برامج مثل Project Zero و Transparencyو Brand Registry
التي تسعى دائما وجاهدة لضمان بيع المنتجات الأصلية والمعروفة والمعتمدة  فقط في متاجرنا. نحن نتحرى عن كل شئ ادعاء بحدوث تزييف محتمل بدقة عالية وفي الحالات النادرة التي يمر فيها ممثل سيء ، نتخذ إجراءً سريعًا ، بما في ذلك إزالة العنصر ، وحظر الجهات السيئة بشكل دائم ، ومتابعة الإجراءات القانونية وحقوق الملكية والعلامة التجارية  ، والعمل مع تطبيق القانون عند الاقتضاء.

بقلم : عبدالحميد الشريف
عمالقة التجارة الالكترونية 


إرسال تعليق

0 تعليقات